البوابةالرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نوايا تلاوة القرءان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حنين2
مشرف( مبروك ياعم المشرف مش عاوزين نوم)
مشرف( مبروك ياعم المشرف مش عاوزين نوم)
avatar

عدد الرسائل : 202
العمر : 34
الموقع : محامية
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: نوايا تلاوة القرءان   الثلاثاء 25 نوفمبر 2008 - 20:38




نوايا تلاوة القرءان


قال بعض أهل العلم:القرءان لما قرأ له فإذا أحزنك أمر أو أهمك شيء ففر إلي الله وإلي كتابه واقرأ بالنية التي هي محل حاجتك وشغلك ثم زد عليها هذه النوايا حتى تصل لك الفائدة.

أقرأ القرآن طاعة لله عز وجل
الآية { … وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلاً}
(المزمل:4)


القرآن فيه شفاء و رحمه
{وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ … } الآية
(الإسراء:82)


أقرأ القرآن حتى يضاعف الله لي الحسنات
{مَنْ جَاءَ بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا … } الآية
(الأنعام:160)
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ قَرَأَ حَرْفًا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ فَلَهُ بِهِ حَسَنَةٌ
وَالْحَسَنَةُ بِعَشْرِ أَمْثَالِهَا…الحديثٌ
(الترمذي: 2835)


حتى تلين قلوبنا وجلودنا بذكر الله
الآية {…اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً مُتَشَابِهاً مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ
الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ … } الآية
(الزمر:23)


لكي يطمئن قلبي بقراءته
{الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ}
(الرعد:28)


هو بشري للمؤمنين
{طس تِلْكَ آيَاتُ الْقُرْآنِ وَكِتَابٍ مُبِينٍ*هُدىً وَبُشْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ}
(النمل:1/2)


ليكون شاهداً لي لا شاهداً علىّ
الآية { … وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُوداً}
(الإسراء:78)


القرآن يهدى للتي هي أقوم
{إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ … } الآية
(الإسراء:9)


معرفة قصص الأنبياء والأمم السابقة للعبرة
{نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ أَحْسَنَ الْقَصَصِ بِمَا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ هَذَا الْقُرْآنَ 00}الآية
(يوسف:3)
{لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِأُولِي الْأَلْبَابِ … } الآية
(يوسف:111)


ليجعل الله بيني وبين الكافرين حجاباً مستوراً يوم القيامة
{وَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ جَعَلْنَا بَيْنَكَ وَبَيْنَ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ حِجَاباً مَسْتُوراً}
(الإسراء:45)


ليكون نافلة لى
{وَمِنْ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَكَ عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَحْمُودًا}
(الإسراء:79)


القرآن رحمة للمحسنين
{تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ*هُدًى وَرَحْمَةً لِلْمُحْسِنِينَِ}
(لقمان:3,2)


لأكون من المدكرين(مُعتبر، متـّـعِظٍ به)
{وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ}
(القمر:17)

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حنين2
مشرف( مبروك ياعم المشرف مش عاوزين نوم)
مشرف( مبروك ياعم المشرف مش عاوزين نوم)
avatar

عدد الرسائل : 202
العمر : 34
الموقع : محامية
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: نوايا تلاوة القرءان   الثلاثاء 25 نوفمبر 2008 - 20:38

ليذكرني الله
قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ اللَّهُ تَعَالَى: أَنَا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِي بِي
وَأَنَا مَعَهُ إِذَا ذَكَرَنِي فَإِنْ ذَكَرَنِي فِي نَفْسِهِ ذَكَرْتُهُ فِي نَفْسِي وَإِنْ
ذَكَرَنِي فِي مَلَإٍ ذَكَرْتُهُ فِي مَلَإٍ خَيْرٍ مِنْهُمْ وَإِنْ تَقَرَّبَ إِلَيَّ بِشِبْرٍ تَقَرَّبْتُ إِلَيْهِ
ذِرَاعًا وَإِنْ تَقَرَّبَ إِلَيَّ ذِرَاعًا تَقَرَّبْتُ إِلَيْهِ بَاعًا وَإِنْ أَتَانِي يَمْشِي أَتَيْتُهُ هَرْوَلَةً
(صحيح البخاري: 7405)


أقرأ القرآن حتى يكون ريحي طيب
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَثَلُ الْمُؤْمِنِ الَّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ
كَمَثَلِ الْأُتْرُجَّةِ رِيحُهَا طَيِّبٌ وَطَعْمُهَا طَيِّبٌ وَمَثَلُ الْمُؤْمِنِ الَّذِي لَا يَقْرَأُ
الْقُرْآنَ كَمَثَلِ التَّمْرَةِ لَا رِيحَ لَهَا وَطَعْمُهَا حُلْوٌ …الحديث
(صحيح البخاري: 5427)


أقرأ القرآن لأنه خير دواء
عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رَضِي اللَّه عَنْه أَنَّ نَاسًا مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّه
عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَتَوْا عَلَى حَيٍّ مِنْ أَحْيَاءِ الْعَرَبِ فَلَمْ يَقْرُوهُمْ (يضيِّفوهم)فَبَيْنَمَا هُمْ
كَذَلِكَ إِذْ لُدِغَ سَيِّدُ أُولَئِكَ فَقَالُوا هَلْ مَعَكُمْ مِنْ دَوَاءٍ أَوْ رَاقٍ فَقَالُوا إِنَّكُمْ
لَمْ تَقْرُونَا وَلَا نَفْعَلُ حَتَّى تَجْعَلُوا لَنَا جُعْلًا فَجَعَلُوا لَهُمْ قَطِيعًا مِنَ الشَّاءِ فَجَعَلَ
يَقْرَأُ بِأُمِّ الْقُرْآنِ وَيَجْمَعُ بُزَاقَهُ وَيَتْفِلُ فَبَرَأَ فَأَتَوْا بِالشَّاءِ فَقَالُوا لَا نَأْخُذُهُ حَتَّى
نَسْأَلَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَسَأَلُوهُ فَضَحِكَ وَقَالَ وَمَا أَدْرَاكَ أَنَّهَا
رُقْيَةٌ خُذُوهَا وَاضْرِبُوا لِي بِسَهْمٍ
(صحيح البخاري: 5736)


ليكون حجة لي لا عليّ
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الطُّهُورُ شَطْرُ الْإِيمَانِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ تَمْلَأُ
الْمِيزَانَ وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ تَمْلَآَنِ أَوْ تَمْلَأُ مَا بَيْنَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ
وَالصَّلَاةُ نُورٌ وَالصَّدَقَةُ بُرْهَانٌ وَالصَّبْرُ ضِيَاءٌ وَالْقُرْآنُ حُجَّةٌ لَكَ أَوْ عَلَيْكَ …الحديث
(صحيح مسلم: 556)


أقرأ القرآن ليكون شفيعاً لي
قَالَ أَبُو أُمَامَةَ الْبَاهِلِيُّ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ اقْرَءُوا
الْقُرْآنَ فَإِنَّهُ يَأْتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ شَفِيعًا لِأَصْحَابِهِ اقْرَءُوا الزَّهْرَاوَيْنِ الْبَقَرَةَ وَسُورَةَ
آلِ عِمْرَانَ فَإِنَّهُمَا تَأْتِيَانِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كَأَنَّهُمَا غَمَامَتَانِ أَوْ كَأَنَّهُمَا غَيَايَتَانِ أَوْ
كَأَنَّهُمَا فِرْقَانِ مِنْ طَيْرٍ صَوَافَّ تُحَاجَّانِ عَنْ أَصْحَابِهِمَا اقْرَءُوا سُورَةَ
الْبَقَرَةِ فَإِنَّ أَخْذَهَا بَرَكَةٌ وَتَرْكَهَا حَسْرَةٌ وَلَا تَسْتَطِيعُهَا الْبَطَلَةُ (السحرة)
(صحيح مسلم: 1910)


قربة إلي الله تعالي ورفع في الدرجات
قَالَ عُمَرُ أَمَا إِنَّ نَبِيَّكُمْ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدْ قَالَ إِنَّ اللَّهَ يَرْفَعُ بِهَذَا
الْكِتَابِ أَقْوَامًا وَيَضَعُ بِهِ آخَرِينَ
(صحيح مسلم: 1934)


حتى تنـزل عليّ السكينة وتغشانى الرحمة ويذكرني الله فيمن عنده
قَالَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا يَقْعُدُ قَوْمٌ يَذْكُرُونَ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ
إِلَّا حَفَّتْهُمُ الْمَلَائِكَةُ وَغَشِيَتْهُمُ الرَّحْمَةُ وَنَزَلَتْ عَلَيْهِمُ
السَّكِينَةُ وَذَكَرَهُمُ اللَّهُ فِيمَنْ عِنْدَهُ
(صحيح مسلم: 7030)


حتى لا يكون قلبي كالبيت الخرب
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ الَّذِي لَيْسَ
فِي جَوْفِهِ شَيْءٌ مِنَ الْقُرْآنِ كَالْبَيْتِ الْخَرِبِ
(سنن الترمذي: 3161)


لأرتقي به درجات الجنة
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُقَالُ لِصَاحِبِ الْقُرْآنِ اقْرَأْ وَارْتَقِ
وَرَتِّلْ كَمَا كُنْتَ تُرَتِّلُ فِى الدُّنْيَا فَإِنَّ مَنْزِلَكَ عِنْدَ آخِرِ آيَةٍ تَقْرَؤُهَا
(سنن أبى داود:1466)


أقرأ القرآن لأكون من أهل الله وخاصته
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ لِلَّهِ أَهْلِينَ مِنَ النَّاسِ قَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ
مَنْ هُمْ قَالَ هُمْ أَهْلُ الْقُرْآنِ أَهْلُ اللَّهِ وَخَاصَّتُهُ
(سنن ابن ماجه: 220)


حتى لا أضل في الدنيا وأشقي في الآخرة
قال ابن عباس تكفل الله لمن قرأ القرءان وعمل به ألا يضل في الدنيا
ولا يشقي في الآخرة ثم تلي قوله تعالي
الآية { …فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلا يَضِلُّ وَلا يَشْقَى*وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ
ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى}
(طـه:123-124)

ليكون أنيسي في قبري ونور لي علي الصراط وهادياً لي في الدنيا وسائقاً لي إلي الجنة

أقرأ القرآن حتى ينير الله به بصري وبصيرتي وينـزع به الران من علي قلبي

ليربينا الله ويؤدبنا بالأخلاق التي تحلي بها الرسول صلي الله عليه وسلم

ليرزقنا الله به حسن التوكل عليه واليقين والإخلاص والتقوى

أقرأ القرآن لأشغل نفسي بالحق حتى لا تشغلني بالباطل

أقرأ القرآن لمعرفة الحلال والحرام والأوامر والنواهي

أقرأ القرآن لمجاهدة النفس والشيطان والهوى

أقرأ القرآن لجلاء همي وغمي وقضاء ديني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نوايا تلاوة القرءان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الحبيب محمد(صلى الله عليه وسلم) :: أمانك في تعلمك لقرآنك :: أيسر التفاسير-
انتقل الى: